المحتوى الرئيسى

هل "تلذذ" ترامب بـ"الانتقام" من بن طلال وراء احتجاز بن سلمان له؟ (فيديو)

01/14 05:13

مازال اعتقال أن الأمير الوليد بن طلال، واحتجازه في السعودية منذ أكثر من شهرين، والمعاملة التي يتعرض لها مع تقارير عن تعذيبه، تثير الكثير من التساؤلاتـ التي زادت مع أنباء عن نقله من “السجن الذهبي” في فندق الريتز كارلتون” إلى سجن “الحائر”، سيء السمعة، والخاص بالسجناء السياسيين في المملكة بعد رفض تسوية بـ 6 مليارات دولار والتنازل عن شركته “المملكة القابضة” لصالح الحكومة السعودية.

وكانت إذاعة “بي آر آي” الأمريكية تساءلت في تقرير لها قبل أيام: لماذا يتم اعتقال واحد من أغنى أغنياء العالم، ولا أحد يتكلم؟.

وأثارت الشكوك حول اتهامات الفساد الموجهة للوليد من ابن عمه ولي عهد السعودية محمد بن سلمان، الذي كان وراء اعتقاله، وأكدت أن الوليد من المفروض يتوافق مع توجهات ابن عمه في الانفتاح و إعطاء الحقوق للمرأة.

ونقلت الصحافي في قناة “سي ان بي سي” الأمريكية جايك نوفاك استغراب صمت شركة “تويتر”، عن احتجاز الوليد، رغم أنه أكبر المستثمرين فيها، ويمتلك ثلتها، وعدم استبعاده حتى “تسليم” الشركة لأموال استثماراته لشخص من العائلة السعودية (في تلميح لمحمد بن سلمان)، إذا تطلب الأمر.

وأشارت الإذاعة أن “تويتر هي المنصة المفضلة للرئيس الأمريكي دونالد ترامب للتعبير.

وكان ترامب دخل في “عراك” على “تويتر” نفسه مع الوليد بن طلال، الذي انتقده خلال حملته للانتخابات الرئاسية بسبب موقفه العدائي من المسلمين.

وقد انتقد الوليد في نهاية 2015 المرشح ترامب، حينها “أنت عار على كل أميركا..انسحب من السباق الرئاسي، لن تفوز أبداً”.

أهم أخبار العالم

Comments

عاجل